الضبط الإجتماعي في الإسلام ودوره في تحقيق العدالة الجنائية

اسم الطالب : عبدالمنعم موسى محمد موسى
المشرف : هجو الإمام محمد النور
تاريخ النشر : 2018-01-01
الدرجة العلمية : ماجستير
Abstract

The research studied social control in Islam, its role to achieve the criminal justice, and discussed the importance of achieving social control and consolidating the values in the society. The research discussed the criminal justice in several sectors, and the role of the social, Legal, and Islamic studies in the refinement of the individuals and the community’s behavior. The research considered that the integrity of the individuals and the communities lie in the adherence to the social control in Islam, to avoid the life obstacles, and make change in its community and other communities. Meanwhile, the research contained some examples made by the Prophet companions, may Allah bless them, in the adherence to social control in Islam and Islam is working on the preservation of the five objectives (Magasid) of Sharia’h, and developing penal legislations to maintain the interests of the community. In addition, the research also addressed the views of some Muslim Jurists who called social control in Islamic communities, who worked to solve the problems of the community and to address the crime and punishment of offenders. The research also highlighted the role of criminal justice agencies in achieving social control and instilling virtuous values in the community. The research dealt with penal policy in the ancient and the modern human thought, beside the role of punishment in preventing crime, for the sake of the interest of the society and criminal policy considerations of criminal justice

المستخلص

تناول الباحث الضبط الاجتماعي في الإسلام ودوره في تحقيق العدالة الجنائية، حيث تطرق البحث إلى أهمية تحقيق الضبط الاجتماعي في المجتمع وترسيخ قيمه، ودوره في تحقيق العدالة الجنائية في المجتمع عبر عدة مسارات، كما تطرق البحث لدور الدراسات الاجتماعية، والدراسات القانونية، والدراسات الإسلامية، في تهذيب سلوك الفرد والمجتمع، إذ يرى الباحث أن استقامة الفرد والمجتمع تكمن في التمسك بالضبط الاجتماعي الإسلامي، حتى يستطيع تفادى عقبات الحياة بل يستطيع التأثير في مجتمعه وفي غيره من المجتمعات، تناول البحث أروع الأمثلة التى ضربها لنا الصحابه الكرام رضوان الله عليهم في التمسك بالضبط الاجتماعي الإسلامي وأن الإسلام عمل على المحافظة على الكليات الخمس، ووضع السياسات العقابية للحفاظ على المجتمع، كما تناول البحث آراء بعض الفقهاء الذين نادوا بأهمية الضبط الاجتماعي وعملوا من خلاله على حل مشاكل المجتمع بالتصدى للجريمة ومعاقبة الجانى، بعد إدانته بموجب صدور قرار مسبب بالإدانة، وتطرق البحث أيضاً لدور أجهزة العدالة الجنائية في تحقيق الضبط الاجتماعي وغرس القيم الفاضلة في المجتمع، وتناول البحث الآليات اللازمة للسير قدماً بالمجتمع نحو النقاء والطهر والطمأنينة عبر آليات محددة كل بما يليها من دور مرجواً منها القيام به تحقيقاً للعدالة الجنائية.